المندوبية السامية للتخطيط تعلن عن استمرار تدهور القدرة المعيشية للمغاربة

حمزة الزهري
غير مصنف
حمزة الزهري17 يناير 2024آخر تحديث : منذ شهر واحد
المندوبية السامية للتخطيط تعلن عن استمرار تدهور القدرة المعيشية للمغاربة

تشير مذكرة التقرير الأخير الصادر عن المندوبية السامية للتخطيط إلى تدهور مستوى المعيشة بنسبة 87٪ للأسر المغربية. ويتواصل انخفاض “مؤشر ثقة الأسر بالمغرب” ليصل إلى أدنى مستوى له منذ بداية البحث الدائم حول الظروف المعيشية للأسر في عام 2008. وأعلنت المندوبية أن المؤشر “عاد إلى الانخفاض في الربع الرابع من عام 2023” بعد تحسن طفيف في الربع السابق.

ومن الناحية العددية، انخفض مؤشر ثقة الأسر إلى 44.3 نقطة، مقارنة بـ 46.5 نقطة في الربع السابق، و 46.6 نقطة في الربع الرابع من العام الماضي، وفقًا للمذكرة الإخبارية حول “نتائج بحث الظروف المعيشية للأسر لعام 2023”.

وخلال عام 2023، أعربت نسبة عالية من الأسر المغربية، بلغت 87٪، عن تدهور مستوى المعيشة طوال العام، في حين صرحت 9.2٪ من الأسر بـ “استقرار” مستوى المعيشة، وأشارت 8.3٪ إلى تحسنه.

فيما يتعلق بالوضع المالي للأسر، صرحت 56٪ منها خلال الربع الأخير من العام بأن دخولها يغطي نفقاتها، في حين اضطرت 42.1٪ لاستنزاف مدخراتها أو اللجوء إلى الاقتراض، ولم تتجاوز نسبة الأسر التي تمكنت من الادخار 1.8٪ فقط.

بالإضافة إلى المؤشرات المذكورة، كشفت الدراسة أيضًا عن توقعات الأسر المغربية فيما يتعلق بجوانب أخرى من ظروف حياتها، مثل القدرة على الادخار وتطور أسعار المواد الغذائية.

وتوصلت المؤسسة الإحصائية الوطنية إلى أن أرصدة هذه الأسر شهدت استقرارًا في مستويات سلبية في معظم المؤشرات.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.