اكتشاف جثة رضيع في حاوية قمامة يثير حالة استنفار أمني في القصر الكبير في ثاني أيام العيد

حمزة الزهري
2024-06-19T21:44:08+03:00
غير مصنف
حمزة الزهري19 يونيو 2024آخر تحديث : منذ شهر واحد
اكتشاف جثة رضيع في حاوية قمامة يثير حالة استنفار أمني في القصر الكبير في ثاني أيام العيد

استيقظت مدينة القصر الكبير يوم أمس الثلاثاء على واقعة مؤلمة وصادمة بعد اكتشاف جثة رضيع في حاوية قمامة، وهو ما أدى إلى تفعيل إجراءات أمنية استثنائية في المدينة. وقعت هذه الحادثة البشعة في ثاني أيام عيد الأضحى المبارك، مما أزاد من مشاعر الحزن والاستياء بين سكان المدينة.

وفقًا لمصادر محلية، تم العثور على الجثة من قبل أحد عمال النظافة الذي أبلغ السلطات على الفور. وعلى الفور، تحركت قوات الأمن إلى مكان الحادث وبدأت التحقيقات للكشف عن تفاصيل هذه الجريمة الشنيعة. عبر العديد من المواطنين عن غضبهم وقلقهم من تكرار مثل هذه الحوادث، داعين إلى تعزيز الإجراءات الأمنية واتخاذ التدابير اللازمة لحماية الأطفال.

ومن جانبه، أكد مصدر أمني أن التحقيقات ما زالت جارية لتحديد هوية الرضيع وملابسات التخلص من جثته بهذه الطريقة المروعة. وناشد المواطنين بالتعاون مع السلطات وتقديم أي معلومات قد تساعد في الكشف عن الجناة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.