عامل إقليم إنزكان أيت ملول يترأس حفل افتتاح المعرض الإقليمي للصناعة التقليدية

حمزة الزهري
غير مصنف
حمزة الزهري17 يناير 2024آخر تحديث : منذ 5 أشهر
عامل إقليم إنزكان أيت ملول يترأس حفل افتتاح المعرض الإقليمي للصناعة التقليدية

افتتح السيد إسماعيل أبو الحقوق، عامل عمالة إنزكان آيت ملول، في 16 يناير 2024، المعرض الإقليمي للصناعة التقليدية بإنزكان آيت ملول بجهة سوس ماسة. حمل المعرض شعارًا يدعو إلى “منتجات الصناعة التقليدية تراث أصيل في خدمة التنمية المستدامة”. حضر الحفل العديد من الشخصيات البارزة، بما في ذلك رئيس غرفة الصناعة التقليدية ونائب رئيس مجلس جهة سوس ماسة ورئيس مجلس عمالة إنزكان آيت ملول، بالإضافة إلى رؤساء الجماعات الترابية ومسؤولي الجهات الأمنية والمدنية وممثلي المؤسسات المدنية في إقليم إنزكان آيت ملول.

في بداية الحفل، قام السيد العامل بجولة في أروقة المعرض للاطلاع على المنتجات التقليدية الأصيلة التي يشتهر بها إقليم سوس ماسة. وفي كلمته، أثنى السيد العامل على أهمية المعرض في إبراز الصناعة التقليدية كقطاع استراتيجي يحمل حمولة ثقافية واقتصادية واجتماعية كبيرة. كما أعرب عن شكره لتنظيم المعرض بجماعة آيت ملول، مؤكدًا أنه يلعب دورًا هامًا في تسليط الضوء على إبداعات الحرفيين في المنطقة وتوفير منصة للتواصل المباشر بينهم وبين الجمهور والفاعلين الاقتصاديين. وأشار إلى أن المعرض يساهم بشكل فعال في تعزيز الاقتصاد المحلي من خلال تسويق منتجات الصناعة التقليدية وتوفير فرص جديدة للحرفيين واكتساب تجارب وممارسات جديدة.

وأكد السيد العامل على أهمية الدولة المغربية للقطاع الحيوي للصناعة التقليدية، حيث تعمل على تعزيز دوره الاقتصادي ومساهمته في تنمية البلاد والحفاظ على الهوية والتراث الوطني غير المادي. أشار إلى أن الدولة وضعت استراتيجية لتنمية القطاع حتى عام 2030، تهدف إلى إنشاء صناعة حرفية حديثة ذات قيمة عالية وتنافسية ومهيكلة. وتشمل هذه الاستراتيجية تحديات رئيسية مثل هيكلة ومواكبة الفاعليالاقتصاديين وتشجيع الابتكار وتحسين جودة المنتجات وتطوير قدرات الحرفيين وتعزيز التسويق والتصدير للمنتجات التقليدية.

في نهاية الحفل، تم توزيع جوائز على بعض الحرفيين المتميزين في المعرض، تقديرًا لجهودهم ومساهمتهم في تطوير الصناعة التقليدية. وتمنى السيد العامل أن يستمر المعرض في الأعوام القادمة كمنصة دائمة لعرض وتسويق منتجات الصناعة التقليدية، وأن يتم تكريس الدعم المستمر للحرفيين وتعزيز التعاون بين القطاع العام والقطاع الخاص لتحقيق التنمية المستدامة في هذا القطاع الحيوي.

يعكس افتتاح المعرض الإقليمي للصناعة التقليدية في إنزكان آيت ملول التزام الدولة المغربية بتعزيز الصناعة التقليدية ودعم الحرفيين، ويعزز الوعي بقيمة التراث الثقافي والاقتصادي للمنطقة. يشكل المعرض مناسبة لتعزيز السياحة الثقافية وجذب الزوار والمستثمرين إلى المنطقة، مما يؤدي إلى تعزيز النشاط الاقتصادي وتوفير فرص عمل جديدة في القطاع.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.