مهزلة تيكتوك بين حرمة الأسرة وضغط الهاجس المادي .

حمزة الزهري
2024-01-09T19:46:01+03:00
غير مصنف
حمزة الزهري9 يناير 2024آخر تحديث : منذ 4 أشهر
مهزلة تيكتوك بين حرمة الأسرة وضغط الهاجس المادي .

تثار مؤخرًا مخاوف حول تطبيق “تيك توك” وتعتبره البعض “مهزلة”، نظرًا لزيادة التحديات غير الأخلاقية وارتفاع حدة التسول الإلكتروني في التطبيق. تنبَّهت نائبة برلمانية من حزب الأصالة والمعاصرة إلى خطورة هذه المنصات على القاصرين ودعت إلى حظرها. أشارت البرلمانية في سؤال شفوي إلى أن العديد من التطبيقات تتنافس في استقطاب جمهور أوسع عبر ممارسات “مجرمة” وفقًا للقوانين الحالية، ودعت وزيرة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة إلى التدخل لحماية القاصرين. طالبت النائبة أيضًا بتطبيق العقوبات القانونية على مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي الذين يرتكبون المخالفات المعاقب عليها بموجب القانون المغربي.

يشهد تطبيق “تيك توك” زيادة في ظاهرة التحديات التي تأخذ منحى تصاعديًا في الفترة الأخيرة. يعزو العديد من الخبراء هذا الأمر إلى الهدايا التي يتلقاها المستخدمون وتترجم إلى مبالغ مالية. يجب أن نذكر أنه أصبح التطبيق ملاذًا لأولئك الذين يسعون للربح السريع عن طريق العري أو الرقص بملابس فاضحة والإشارات الجنسية التي تسيء للمغاربة وتسهم في تعريض قيمهم الفضيلة للخطر.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.